منتديات 12 شات
أهلا ومرحبا بكم في منتداكم منتدي شات 12 .. نتمنى لكم طيب التواجد
المواضيع الأخيرة
» الكلام أو الموت
أمس في 7:39 pm من طرف فتى المهام الخفية

» سجل حضورك بإسم لاعب تحبه
أمس في 4:44 pm من طرف okA

» حالتك المزاجية !!!!
أمس في 4:43 pm من طرف okA

» في يوجياكارتا فوق الغيوم!
الخميس 19 أكتوبر 2017, 10:29 pm من طرف روان الناجي

» صحة الفم والاسنان
الخميس 19 أكتوبر 2017, 10:04 pm من طرف روان الناجي

» 8 طرق لتسويق فعَّال لعلامتك التجارية
الخميس 19 أكتوبر 2017, 9:49 pm من طرف روان الناجي

»  ضحايا “تفجيرات مقديشو”
الخميس 19 أكتوبر 2017, 9:33 pm من طرف روان الناجي

» فين الناس الى بنحبهم
الإثنين 16 أكتوبر 2017, 1:26 pm من طرف عاشق حروف هـ

» ولي العهد الأمير محمد بن سلمان والوعد بالأقتصاص من التطرف
الأحد 15 أكتوبر 2017, 8:46 pm من طرف روان الناجي

انت الزائر رقم ..

Website counter

صلاح الدين _ بطل ام مزيف _

صفحة 4 من اصل 4 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رد: صلاح الدين _ بطل ام مزيف _

مُساهمة من طرف محمـــود في الثلاثاء 08 أغسطس 2017, 8:24 pm

بصراحة يا مسيو احمد الموضوع دا اخد حيز كبير جدا من وجدان الناس لان صلاح الدين يعتبر رمز او ايقونة لفكرة القومية 
ومش بس يوسف زيدان ال تحدث في امره ووصفه وصف جارح فهناك من سبقوه الى ذلك بل وزادوا حدة الالفاظ من كـُتاب التاريخ 
 

اما عن رأيي فغدا ان شاء الله لنا لقاء ...
avatar
محمـــود
عضو مشارك
عضو مشارك


تاريخ التسجيل : 13/06/2016
عدد المساهمات : 38
مكان الاقامة : مصر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صلاح الدين _ بطل ام مزيف _

مُساهمة من طرف هديل روح في الأربعاء 09 أغسطس 2017, 11:16 pm

بجد يا أحمد أنت صدمتني!!
وبدون مبالغة أنت فجّرت قنبلة في استيعابي العاطفي ههههههه وعجبني مصطلح (الاستيعاب العاطفي) .. وفاجئني تطبيقك هنا لمبدأ الندرة .. مع إني سامعة عنه على مستوى الماركتينج أو الإعلان ........
بس ماخطرش في بالي أطبقه على مستوى استيعابي العاطفي لكل شيء ..... ممكن لأن الواحد غصب عنه بيميل للاقتناع باستيعابه العاطفي فلا يطبق عليه أي نظريات أو مبادئ منطقية ...........

وكمان الواحد لو طبق المبادئ والنظريات دي على كل شيء هيوصل لمرحلة يحس فيها إنه موهوم .. وإن الحياه دي وهم كبير .. وممكن ينتحر هههههههه .. أو يعيش كدا وهو مستصغر كل شيء فيفقد المعنى وينتحر بردو هههههههههه .............. كويس إنك لسه ما انتحرتش ههههههههه يا خوفي تخليني أنا اللي انتحر هههههههههه

ربنا يسامحك هههههههههههههههههههههههههه

ولكن لا يزال دائما في رؤيتك وتعليقاتك شيء من المنطق القوي .. والعقل الصامد .. المتقبل للواقع والرافض للوهم .. فلا يمكنني إلا أن أؤيدك حتى فيما لا أرغب فيه ........

وأنا دائماً على قناعة .. أننا يمكننا أن نجد ما يرضي قلوبنا إن أردنا ذلك .. أو نجد ما يرضي عقولنا إن أردنا ذلك .. ربما المسألة تتعلق بما نريد أو بما نحب ......
وعلى رأي الفيلم (هذا أحبه وهذا أريده) ههههههه  أحب ما يرضي قلبي وأريد ما يرضي عقلي ..

ويمكن كلامك فكرني .. ببعض المفكرين الأجانب اللي بحب أقرألهم .. لما كانوا بيقولوا فيما معناه إن الإنسان بطبعه بيقاوم أي محاولة للخروج عن قناعاته المألوفة لأنها بتمثله الكومفورت زون (منطقة الراحة) .. ويمكن أول ما بدأت أقرأ للمفكرين دول كنت بنتقدهم وبتغاط أوووي .. لكن شيء كان بيشدني أوووي للقراءة .. والإنسياق للاقتناع بأفكارهم أحيانا .. والاختناق من أفكارهم أحيانا .. والتسليم بـ المنطق في كل الأحيان!

ولكن حتى مع هذا التسليم ربما يصعب عليّ تطبيق كل النظريات المنطقية على استيعابي العاطفي لكل شيء ................. كل شي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ء .. حرام عليك ههههههه

أما عن جائزة نوبل للسلام ..

أيضاً فكرة وجود نشاز في الجائزة تكاد تكون منطقية جداً .. برغم إنه ممكن نفترض بردو إنه من الصعب تحديد هذا النشاز إلا طبقا لميولنا وأفكارنا أيضا .. باعتبار إنه مفيش قاعدة ثابتة .. ولكن تبقى وجهة نظرك بشكل عام أقرب ما يكون إلى الصواب باعتبار أن (لكل قاعدة شواذ) ..

بس هو ازاي هتلر اترشح لجايزة نوبل للسلام!! هههههه أول مرة اسمع بيها دي
هي مش خسارة فيه باعتباره أحد الشخصيات التاريخية النادرة ههههههههههههه
بس إزاي بردو هههههههههههه

وغاندي فعلا رمز للسلام وأكيد هو حصل على الجائزة ولو في قلوب الناس (ودا الأهم) ..
وربما غاندي هو التجسيد الأصدق لمعنى الخلود العاطفي هههه بلا جوائز وبلا أي أوسمة

شكراً يا أحمد لجهودك في الإتيان لي من زوايا لم أتوقعها حتى وإن كنت أعرفها .. ولكن أحياناً المعرفة وحدها لا تكفي عندما لا نستطيع أو بالأصح نغفل عن تطبيقها على كافة شؤون حياتنا .. ويمكن أحيانا وليس دائما بيكون من رحمة ربنا بيها حدوث هذا الإغفال .. عشان ماننتحرش أو على الأقل مانكتئبش ههههههههههه ربنا يسامحك

ابقى جرب كدا تيجي تقعدنا معانا ولو شوية في (الكومفورت زون) الجو هنا جميل والدنيا ربيييييييع والحياه لونها بمبي ي ي ي وفي مشروبات ساقعة في المنيو هههههههههههه
تعالى ريّح جنب اخواتك ماتتكسفش هههههههههههههههههههههه

أنت صعبان عليا والله .. زي ما أنا متأكدة إن إحنا بردو صعبانين عليك هههههههههههههههههه

بالمناسبة .. معلش لو بضحك أو أهزر كتير في مواقع ممكن تبان غير مناسبة .. بس أنا دا طبعي حتى في حياتي .. ممكن يبقى حديث جماعي والكل بيتكلم جد .. وفجأة أضحك بشكل هستيري .. والكل يبصلي بنظرة تساؤل هي بتضحك على إيه دي؟!!!! وممكن الحاجة دي تخليني أتفهم غلط إلا من اللي عرفوا طبعي كويس .. لأني غالباً بضحك على المعاني الصادمة والمفارقات الواقعية الساخرة .. أكتر ما بضحك على التنكيت والهزار العبيط اللي مالوش أي معنى ..................

وأنت معظم كلامك بيكون فيه معاني صادمة ومفارقات واقعية ساخرة كتير فغصب عني بلاقيني بضحك من قلبي هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

__________________________________________________
avatar
هديل روح
عضو مشارك
عضو مشارك


الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 14/07/2017
عدد المساهمات : 134
مكان الاقامة : وطني الجنة!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صلاح الدين _ بطل ام مزيف _

مُساهمة من طرف محمـــود في السبت 12 أغسطس 2017, 4:41 pm

صلاح الدين 


ما هذا الرمز الذي ارتويناه منذ الصغر ... اين انت يا صلاح الدين ... عد ياصلاح الدين ... القدس يبكي يا صلاح الدين 




اذن من صلاح الدين ومن استطاع ان يغرس هذه السكين في قلوبنا جميعا وفي سيرة صلاح الدين ..... 


مبدئيا صلاح الدين فصل من التاريخ والتاريخ لا يحاكم وانما يسرد ما حدث .... والحكم للقارئ 
اذن فالسيف والرمح في يد كاتب التاريخ وما يهواه وما يكرهه وما سينتفع به .... 


كانت لي تجربة قصيرة جدا في محاولة معرفة من هو صلاح الدين وهل كنت اعشقه على جهل ام ان من الجهل
الخوض في سيرته بهذه الطريقة بعد كل هذا الزمن 


سوف اسرد منها بأيجاز موضحا وجهة نظري 


اولا كيف نشأ صلاح الدين وومن استمد شخصيته وما هي الاحداث التي ولد من رحمها صلاح الدين .... 


لو تطرقنا الى الحروب الصليبية على المنطقة العربية ككل ومواجهة الملوك السلاجقة لهم في ملاحم نسج عنها التاريخ 
الكثير والكثير ... 


ولكن الكل كان يحاول وأد نار الصليبين وحده حتى ظهر ( عماد الدين زنكي ) رحمه الله محاولا ان يجمع الدولة الاسلامية 
على لواء كلمة واحده وهي الجهاد لقطع دابر الهجمات الصليبيه تماما وكانت له محاولاته وغزواته حتى مات تاركا ابنه 


( نور الدين محمود ) الذي اكمل ما بدأه ابيه مع اخيه وحاولوا كثير بين فوز وهزيمة وقتل وسفك ونقل مركز القوة
ما بين مصر والعراق وسوريا ودمشق حتى وصل صلاح الدين الى مصر مع عمه شيركوه وبعد فتره ولي صلاح الدين لواء مصر. 




وهنا بداية سطعوع نجم صاح الدين سياسيا ودينيا وكذلك حربيا والبداية هي ما تثبت وتخلع وهي ما تحبب وتكره ... 


بداية كان بمصر نهاية الدولة الفاطمية وملكها العاضد وكانت مصر قد ارتوت بالفكر الشيعي حتى سكرت .... 
وكان صلاح الدين سنيا وكان من وجهة نظره ان ما يدينه الشيعه مجرد كفر .... اذن لابد من القضاء على هذا الكفر واساتذته 
واعوانه فكيف يحدث ذلك . والاصح ان يتقرب من الخليفة العاضد وحاشيته حتى يستطيع السيطرة على مصر 


للعلم في تلك الفترة كانت الدولة الفاطمية تدين بالولاء لنور الدين محمود وكان صلاح الدين بمثابة الوالي على مصر اذن
كان يتحكم في شئون كثيرة وعظيمة تخص مصر 


من اين اتت العداوة من هؤلاء تجاه صلاح الدين وسردهم حكايات عن تجبره ضد الشيعة الفاطميين ...... 


كانت مصر في ذلك الوقت خطبائها شيعه ومجالس العلم لا يوجد بها الا مزيد من التشيع حتى اسسوا ما يسمى جبهة الهداية
وكان لاعضائها ما لهم من سطوة وكانوا يسقون الناس بالكثير والكثير من الاغاليط وتشويه الدين .... 


بدأ صلاح الدين بعزل القضاه والخطباء ومنع الصلاه في مساجد التي روجت الفكر الشيعي ومنها الازهر وقتها ..... 


مازال الخطر موجود ولكنه هذه المرة في حاشية الخليفة ومن حوله الذين اصبحوا شغلهم الشاغل القضاء على صلاح 
الدين تماما ........ فهم لادين ولا وطن ولا ضمير سوى المال والسلطة من تحكمهم 


هنا هناك رضا ومباركه من العوام واهل البلد السنة لصلاح الدين فيما يفعله .... فأستغل هذا 


كان قائد هذه الحاشية والخدم رجل يدعى مؤتمن الدولة وكان له ما له من القوة والفساد في الامر ....
فحاول جاهدا بجيشه المكون تقريبا من ثمانية عشر الفا من الجنود محاربة صلاح الدين مرة مباشرة ومرة 
محاولا الاتحاد مع بعض حاميات الفرنجه واشتد وطيس الحرب بينه وبين صلاح الدين حتى تغلب عليهم 
قتلا وحرقا واجتهد في الخلاص من كتبهم وغير ما كان يرددونه اثناء الاذان والاقامة وخلافه 
وهذا ما ولد الجدل القائم حتى الان 


اذن طبيعه الموقف والوقت وكون صلاح الدين سنيا ويؤمن تمام الايمان بضلال شيعة هذا الوقت وافتراءهم على الاسلام
جعل صضلاح الدين يتخذ موقفه ويعد العدة لهم جيدا لانهم كانوا اول شوكه في ظهر فكرة الجهاد التي تشربها صلاح الدين


وطموحه في توحيد رايه الاسلام والذهاب بعيدا في حربه مع الصليبين حتى يفتح الله له القدس .... 


وبعد ذلك تتطور الاحداث فيجد صلاح الدين نفسه مطالبا بترك مصر والذهب الى سوريا لان موت نورد الدين وحصول ابنه على الملك


ووجود امراء ضعفاء حوله طامعين في اقتطاع الارض والثروة فقط ولو كان هذا بالاتحاد مع الفرنجة انفسهم .... فكتب اليهم المكاتيب
ولكن لا رد وان ردوا كان ردهم الاستهزاء .... 


وسارت الامور حتى اصبح صلاح الدين سلطان على الدولة من مصر الى الشاه وبدأ حربه ضد الصليبين في معركة حطين 
ومن بعدها الحملة الصليبيه الثالثة ومن بعدها صلح الرملة .... 


كونه كأي قائد له ما له وعليه ما عليه  حاول وهزم وهـُزم اخطأ واصاب ولكن بالنهايه حرر القدس الشريف وما حوله 
اعاد الهيبة للاسلام والمسلمين مرة اخرى .... 


كان حوله مؤرخين عظيمين هما ابن شداد وابن الاثير 
احبه احدهما وبرر مواقفه وكان قريبا منه دوما في منزلة الصديق والعالم ببواطن الامور 
والاخر هو ابن الاثير وكان دوما ما ينتقده ويبرر افاعيله على انها طمع او تطرف واحيانا حماقة 


ومن جاءوا بعده جميعا نقلوا عن هؤلاء ... ومن بعدهم ومن بعدهم كل حسب هواه ومحبته او كرهه للرجل 


في النهاية صلاح الدين اليوم بين يدي الله ... وان كان له اخطاء فحسناته تسد عين الشمس لا الحاقدين فقط 




اما عن يوسف زيدان فلو رجعت الى دراسته ومؤلفاته وكتاباته سوف تعرف على يد من تتلمذ ولماذا يقول ذلك 


عفوا للاطاله 
avatar
محمـــود
عضو مشارك
عضو مشارك


تاريخ التسجيل : 13/06/2016
عدد المساهمات : 38
مكان الاقامة : مصر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 4 من اصل 4 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Google